تَخلَّص من الإدمان. وابدأ الحياة.

24 Stunden Direktkontakt

0800 / 55 747 55 aus dem Ausland +49 180 / 55 747 55
Kontaktformular

إدمان الكحول

صُنِّفَ إدمان الكحول بصفته مرضًا منذ عام 1968. وهنا يمكن التمييز بين إدمان الكحول وتعاطي الكحول. وقد حددت المراجعة العاشرة للتصنيف الدولي للأمراض (ICD-10)  ستة معايير، يجب أن يتوافر منهم ثلاثة أو أكثر في نفس الوقت خلال شهر واحد على الأقل (أو في حالة مدة زمنية أقصر: إذا تكررت خلال عام واحد)، حتى يمكن تشخيص متلازمة الإدمان (F10.2).

  • الرغبة القوية أو القهرية لتعاطي الكحول (مصطلح متخصص: الرغبة الملحة)
  • نقص القدرة على التحكم في الكمية أو بدء أو إنهاء التعاطي (وهذا يعني التعاطي المنتظم للمزيد من الكحول أو التعاطي لمدة أطول مما كان مخططًا لها أو وجود رغبة ملحة ومحاولات لتقليل تعاطي الكحول أو التحكم فيه، إلا أن هذه المحاولات لا تنجح بشكل دائم)

  • ظهور أعراض الانسحاب الجسدي في حالة التوقُّف عن التعاطي أو تقليل معدل التعاطي.
  • دليل التحمُّل (ضرورة تعاطي كميات كبيرة من الكحول بشكل متزايد من أجل بلوغ وتحقيق التأثير المطلوب)
  • التركيز الفكري على الكحول (بمعنى إهمال الاهتمامات الأخرى من أجل تعاطي الكحول)
  • استمرار التعاطي على الرغم من الأضرار الصحية والاجتماعية التي تعود على المتعاطي، وعلى الرغم من معرفة المريض، أو إمكانية معرفته، بنوع وحجم الضرر الذي قد يلحق به (مثل: أمراض الكبد ومنها تليف الكبد، أو تدهور الوظائف المعرفية، وفقدان رخصة القيادة أو الوظيفة، والانفصال عن شريك الحياة، والانسحاب من دائرة الأصدقاء والمعارف .. إلخ)

ومن الممكن أن يحدث تعاطي الكحول، حتى إذا لم تظهر متلازمة الإدمان، ولكن تظهر الأضرار الجسدية أو النفسية على المريض (أو بيئته الاجتماعية) نتيجةً لتعاطيه الكحول (مثل ارتكاب الحوادث أو سحب رخصة القيادة). ومن ضمن هذه الأضرار أيضًا وجود بعض العواقب السلبية في العلاقات الشخصية، والإصابة بالمضاعفات الشائعة ذات الصلة بجميع أمراض الإدمان المعروفة مثل التسمم ومتلازمة الانسحاب والاضطرابات النفسية، بالإضافة إلى الاضطرابات المعرفية والهلاوس (مثل الأوهام أو الضلالات)، ومتلازمة فقدان الذاكرة وتغيُّر السمات الشخصية. ونادرًا ما تحدث هذه الأعراض في وقت واحد، وغالبًا ما تتطور على نحو خفي وغير ملحوظ. فالحقيقة الحاسمة في هذا الأمر هي أن كمية الشرب المطلقة أو التعاطي المنتظم أو حتى غياب أعراض الانسحاب الجسدي لا يثبت أو يستبعد وجود مرض إدمان الكحول.

ويؤدي التعاطي المستمر للكحول إلى سلسلة من المضاعفات الخطيرة مثل اعتلال الأعصاب الكحولي السام (تلف الأعصاب)، والتهاب البنكرياس، والتهاب المعدة، وقرحة المعدة، موت أنسجة الكبد مع تليف الكبد وغيرها من الاعتلالات الكبدية. ومن الممكن أن يؤدي ذلك إلى الفشل الوظيفي للعضو. كما توجد علاقة وثيقة بين تعاطي الكحول ونمو الأورام الخبيثة. ولا توجد كمية محددة تجعل تعاطي الكحول عديم الضرر وغير مؤذي. ومع ذلك، يعتمد الضرر المتوقع على عدد من العوامل الوقائية أو القائمة على التعزيز المتبادل (مثل التعاطي المتزامن للمواد السامة الأخرى أو سوء التغذية)

المزيد من المعلومات حول إدمان الكحول

Sie haben Interesse an unserem Angebot? Jetzt unverbindliches Beratungsgespräch anfordern





Bitte beachten Sie unsere Angaben zum Datenschutz.